رياضة وطنية

أبناء سيدي أرغيس في مهمة استعادة الريادة أمام بونة

إتحاد الشاوية - إتحاد عنابة

يحتضن ملعب “زرداني حسونة” زوال اليوم قمة واعدة تندرج ضمن فعاليات الجولة التاسعة من  بطولة الثاني هواة في مجموعتها الشرقية أين ينزل الرائد إتحاد عنابة ضيفا ثقيلا على الملاحق إتحاد الشاوية التي تعول على عامل الاستقبال لإفتكاك الصدارة لاسيما أن الفارق بين الناديين لا يفوق النقطتين بما أن فريق بونة حصد 18 نقطة فيما تحصل إتحاد الشاوية على 17 و ذلك بعد لعب ثمانية مباريات في بطولة استثنائية جراء جائحة كورونا التي ستمنع الجماهير من حضور هذه  القمة احتراما للبروتوكول الصحي المفروض وتبقى مباراة اليوم بالجد مهمة بالنسبة لرفقاء الحارس فيلالي لاسيما أن أبناء سيدي أرغيس وضعوا  الصعود هدفا رئيسيا لهم بإعلانهم ذلك قبل انطلاق البطولة مما يحتم عليهم عدم تضييع الفوز في مباريات مماثلة للبقاء دوما في الريادة و عدم الإبتعاد عن اقرب المنافسين، علما أن الموسم لا يزال طويلا إلا أنه يجب وضع في الحسبان بأن بطولة السنة الحالية إستثنائية و جولاتها ليست كبيرة مما يتطلب على الكتيبة الصفراء حسم الأمور مبكرا و ذلك لن يتيسر سوى بإبقاء نقاط عنابة داخل الديار وعلق الجميع حول  القمة الواعدة أنها بحاجة إلى حكما دوليا ذو سمعة و شخصية جيدة حيث يأمل  كلا الطرفين أن يكون رباعي التحكيم المعين قدر حجم المواجهة التي ستجمع الوصيف بالمتصدر وسيدير المواجهة ثلاثي التحكيم بوكواسة سليماني عبان والحكم الرابع حسيني وبغض النظر عن صراع النقاط و المقدمة ستعرف مواجهة الفريقين سجال آخر من حيث الأرقام  بين أفضل ثاني هجوم في بطولة الثاني هواة المجموعة الشرقية و الذي هو من نصيب إتحاد الشاوية بتسجيله لـ 12 هدفا في ثمانية ضد أفضل دفاع ويتعلق الأمر بالخط الخلفي لإتحاد عنابة حيث تلقت شباك الحارس ربيعي سوى هدفين.

والأكيد أن مهمة أبناء سيدي أرغيس لن تكون سهلة اليوم عندما تلاقي فريق بونة و ذلك بالنظر لعدة عوامل و من بين أبرزها هو أن المنافس يحسن التفاوض خارج القواعد و حقق نتائج جيدة أمام فرق قوية إلى درجة أنه يجيد اللعب براحة بعيدا على قواعده و الدليل على ذلك أنه متواجد في الصف الأول وهو ما يؤكد أنه سيحاول تفادي الخسارة حتى يبقى في ريادة الترتيب.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.