منوعات

أحرقت زوجها حياً لسبب لا يُصدق

أقدمت زوجة إندونيسية، تدعى إلهام كاهياني، وتبلغ من العمر 25 عاما، على إشعال النار في زوجها ديدي بورناما، البالغ من العمر 26 عاما، وهو على قيد الحياة، لسبب لا يمكن تصديقه.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن “بورناما” كان يصلح سقف منزله، عندما طلبت منه زوجته كلمة المرور الخاصة بهاتفه، لكنه رفض منحها لها، مما أشعل غضبها ودفعها لسكب البنزين عليه وإشعال النار به.

ونقل “بورناما” إلى المستشفى في محاولة لإنقاذ حياته، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة، بعد يومين من الحاث الذي وقع في منطقة إيست لومبوك ريجنسي، التابعة لمقاطعة نوسا تينجارا.

وقال رئيس شرطة المدينة مايند يوغي، إن الزوجة أشعلت النار في زوجها، بعدما اشتدت المشاجرة بينهما، موضحا أنه تم إلقاء القبض عليها وما زال التحقيق معها مستمرا.

وقال شاهد عيان إنه أسرع إلى منزل الزوجين فور رؤيته للحريق، حيث ساعد في إخماده ونقل الزوج إلى المستشفى.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق