محليات

أحياء حضرية بطرقات ريفية في عين أزال

السكان مستاؤون من إهتراء الأرصفة والطرقات

أعرب سكان العديد من الأحياء الحضرية ببلدية عين أزال جنوب ولاية سطيف، عن تذمرهم من الوضعية الكارثية التي تتواجد عليها طرقات أغلب الأحياء والتجمعات السكنية والتي تعاني من إهتراء كبير، حيث يتخوف السكان من انعكاس هذه الوضعية قبل حلول فصل الشتاء وتساقط الأمطار وهو الأمر الذي من شأنه أن يزيد من معاناة سكان الأحياء الحضرية.

وطالب السكان بضرورة إصلاح الأرصفة والطرقات المهترئة مع إيجاد حل نهائي لمشكل التسربات المائية في مختلف الطرقات خاصة أن هذه التسربات من شأنها أن تسبب في مشاكل صحية للمواطنين في ظل اختلاط المياه الصالحة للشرب بالأتربة ومختلف القاذورات.

وفي الجهة المقابلة أكدت مصالح بلدية عين أزال على الانطلاق في أشغال التهيئة في 3 أحياء بالمدينة وهي 365 مسكن، لعروسي والخماسات وهذا في انتظار انطلاق الأشغال قريبا بحي التعاضدية، كما تم تسجيل مشاريع أخرى لتهيئة الطرقات كما هو الحال في حي الدوامس من خلال تعبيد الطرق بالخرسانة المزفتة، مع تخصيص البلدية لغلاف مالي يناهز 1.6 مليار لربط طرقات الأحياء بالطريق الوطني رقم 78، وهي المشاريع التي يأمل السكان في تجسيدها قبل حلول فصل الشتاء وأن لا تبقى حبر على ورق فقط.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق