دولي

أردوغان: على القنصلية السعودية إثبات خروج “خاشقجي” منها

طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مسؤولي القنصلية السعودية في اسطنبول، بإثبات خروج الصحفي السعودي المختفي “جمال خاشقجي” منها، وتقديم تسجيلات مصورة تؤكد مغادرته.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان، في العاصمة بودابست أول أمس، حيث قال أردوغان حول اختفاء خاشقجي أنه على من يدعي إثبات ادعائه، إذا كان قد خرج (من القنصلية السعودية) فيتعين عليكم إثبات ذلك بتسجيلات مصورة، هذا ما عليهم فعله، مؤكدا أن الحادثة تعتبر هامة للغاية بسبب حصولها في تركيا وخصوصًا في القنصلية السعودية بمدينة إسطنبول، مضيفًا أن متابعة وملاحقة هذه القضية وظيفتنا السياسية والإنسانية، موضحا الرئيس التركي أن خاشقجي ليس شخصًا عاديًا وهو كاتب في صحيفة أمريكية، كما لفت إلى أن المؤسسات الأمنية والاستخباراتية استنفرت منذ لحظة الإبلاغ عن حادثة عدم خروج خاشقجي من القنصلية، وأن النيابة العامة تواصل إجراءاتها القانونية والإدارية والقضائية بهذا الصدد بناءً على التعليمات التي أصدرها لوزارة العدل، مردفا بهذا الخصوص أنه مع تواصل هذه الإجراءات هدفنا الوصول إلى نتيجة بأقرب وقت، مشددا على أن مسؤولي القنصلية السعودية لا يمكنهم تبرئة ساحتهم عبر القول إن خاشقجي قد غادر القنصلية، وأن الجهات المعنية ملزمة أيضًا بإثبات ادعاءاتهم بشأن هذه المسألة، مضيفا أنه يتم فحص عمليات الدخول والخروج من المطار، إذ أن هناك أشخاص قدموا من السعودية دخلوا وخرجوا عبر المطار، والنيابة العامة تجري تحقيقاتها وكافة إجراءاتها بهذا الصدد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق