دولي

أردوغان يحذّر من المستنقع الإرهابي المتنامي شرقي الفرات

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن المشكلة الأكبر بالنسبة إلى مستقبل سوريا حاليًا هي المستنقع الإرهابي المتنامي شرقي الفرات تحت رعاية بعض حلفاء تركيا، في إشارة إلى المناطق التي يحتلها تنظيم “ي ب ك/ بي كاكا” بسوريا.

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، تم انعقاده يوم أمس في مطار “أتاتورك” بمدينة إسطنبول، قبيل توجهه إلى مدينة نيويورك الأمريكية للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث أشار أردوغان إلى أنه سيلفت الانتباه خلال خطابه في الجمعية العامة للأمم المتحدة، إلى الأزمات الإنسانية، وسيدعو إلى إيجاد حلول لهذه المشاكل التي تدمي الضمائر الإنسانية.

هذه وتطرق الرئيس التركي أيضًا إلى التفجير الإرهابي الذي وقع السبت في منطقة الأهواز جنوب غربي إيران، مصرحا في هذا الصدد بأن هناك 29 قتيلًا حتى مساء أمس، وعدد كبير من الجرحى، وأن هذا الوضع يدفع المنطقة برمتها إلى مزيد من التشنجات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق