محليات

أزمة حليب حادة في الأفق بباتنة

بعد دخول عمال ملبنة الأوراس في إضراب مفتوح

دخل أمس، عمال ملبنة الأوراس بباتنة، في إضراب مفتوح عن العمل رافعين مطلب حل النقابة التي قالوا أنها تعمل لصالح الادارة وليس لصالحهم وذلك طوال 12 سنة من تأسيسها.

الإضراب الذي قال عنه العمال أنه مفتوح ومستمر إلى غاية تلبية مطالبهم من شأنه أن يخلق أزمة حليب حادة عبر 6 ولايات شرقية تمونها الملبنة بحليب الأكياس وهي باتنة، خنشلة، تبسة، بسكرة، وادي سوف وسوق أهراس، حيث اصفت أمس 12 شاحنة لموزعين ومنتجين في طوابير أمام المصنع من أجل تعبئة حصصها من الحليب أو تفريغ حليب الفلاحين مثلما تعودت عليه كل يوم لكن إضراب العمال حال دون ذلك حيث تم الجميع من الدخول، وطالب العمال المضربون بحل النقابة بالاضافة الى ترسيم من يعملون منهم لعدة سنوات بعقود محددة ورفع الظلم عنهم.

أما مدير الملبنة قال أن هذا الاضراب يخص مجموعة من العمال بسبب الصراع القائم بينهم وبين النقابة واعدا بضمان استمرار نشاط المصنع عبر فرق تعمل بنظام المناوبة وذلك من أجل توفير الحليب على الاقل لولاية باتنة.

ناصر. م

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق