محليات

أزمة عطش حادة بقرية الحمادشة بعين لحجر

مواطنون مرهقون من تكاليف الصهاريج

تتواصل معاناة سكان قرية لحمادشة الواقعة ببلدية عين الحجر في الجهة الجنوبية من ولاية سطيف مع ازمة العطش الناجمة عن التراجع الملحوظ في تزويد السكان بالمياه الصالحة للشرب خلال الأسابيع الفارطة، وهو الأمر الذي أجبر المواطنين على اللجوء لسراء الصهاريج بأسعار متفاوتة لا تقل عن 1200 دج للصهريج الواحد في ظل عدم وجود أي بديل أخر وهو الأمر الذي أرهق كاهلهم من الناحية المادية.

وبالنسبة لمصالح بلدية عين الحجر فإن أزمة العطش الحالية تعود بالأساس إلى تراجع منسوب النقب الذي يزود المنطقة وهو الأمر الذي جعل مصالح البلدية تقرر تعديل برنامج توزيع المياه الشروب إلى غاية إصلاح النقب الحالي أو إنجاز نقب أخر في الفترة المقبلة، وفي ذات السياق كشف نائب رئيس بلدية عين الحجر عن وجود مشروع لإنجاز نقبين جديدين بالبلدية أحدهما بمنطقة الضحاوة وأخر بمركز البلدية وهو الأمر الذي من شأنه أن يخفف من ازمة العطش التي تعاني منها مختلف مناطق البلدية.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.