محليات

أزمة ندرة الماء الشروب تتجه نحو الانفراج بالرميـلة ولاية خنشلة

طمأنت مصالح بلدية الرميلة بولاية خنشلة، سكان مشتة أولاد ميرة وكذا سكان مشتة أولاد عايد بتوفير الماء الشروب في أقرب الآجال وإنهاء معاناتهم التي يعيشونها جراء النقص الكبير في هذه المادة الحيوية التي حولت حياتهم إلى جحيم في ظل البحث عن قطرة ماء.
وأكدت مصالح بلدية الرميلة عن تسجيل مشروع إنجاز بئر ارتوازي والذي بلغت نسبة الأشغال به 95 بالمائة وأشارت ذات المصالح إلى أنها في انتظار تجهيز هذا البئر الذي يربط البرج المائي الممول لهذه المشاتي وهو ما يؤكد على إنهاء معاناة سكان هذه المناطق من ناحية التزود بالماء الشروب في مدة لا تتجاوز الشهر وهي العملية التي استحسنها المواطنون.
وفي سياق آخر كشفت مصالح بلدية الرميلة إلى أنها تسعى إلى إعادة تهيئة وتأهيل الملعب البلدي لفائدة الشباب والفئات والفرق النشطة في مجال كرة القدم والذي يضاف إلى 3 ملاعب جوارية خاصة وأن بلدية الرميلة تمتلك فريق كرة قدم ينشط في البطولة الولائية وسيتم الشروع في العملية خلال الأيام القليلة القادمة.
معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق