محليات

أستاذة تتعرض للضرب وزملاؤها يحتجون بباتنة

متوسطة 01 نوفمبر ببريكة

قام أساتذة متوسطة 1 نوفمبر ببريكة، بتنظيم وقفة احتجاجية يوم أمس تضامنا مع إحدى زميلاتهم التي تعرضت لاعتداء جسدي من طرف شخص داخل حرم المؤسسة.

واستنكر هؤلاء هذا الفعل الذي طال الأستاذة وهي في مقر عملها، وأبدى المحتجون امتعاضهم الشديد من الوضع الذي آل إليه قطاع التربية في السنوات الأخيرة التي شهدت حوادث مماثلة حيث بات الأستاذ يتلقى الإهانات التي تصل إلى حد الضرب، داعين الوصاية إلى إعادة الاعتبار إلى مكانة الأستاذ المفقودة ووضع حد لهذه الممارسات التي عرفت تناميا كبيرا خلال السنوات الأخيرة.

وفي ذات السياق أوضحت المكلفة بالإعلام على مستوى مديرية التربية لولاية باتنة، لمياء بن الشريف، لـ “الأوراس نيوز”، أنه قد تم رفع تقرير إداري حول واقعة الاعتداء بالمؤسسة التربوية السالفة الذكر، على أن يتم التحقيق فيها واتخاذ الإجراءات اللازمة لاحقا.

شفيقة. س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق