محليات

أسعار أضاحي العيـد تنهـــار

فيما تكبد المزارعون خسائر كبيرة

مع اقتراب موعد عيد الأضحى المبارك الذي تفصلنا عنه أقل من 5 أسابيع فقد عرفت أسعار الأضاحي بأسواق ولاية سطيف، انهيارا كبيرا في الأسعار بشهادة الكثير من الموالين الذين تفاجئوا للانهيار المبكر للأسعار التي انخفضت بنحو 2 إلى 3 ملايين سنتيم كاملة عن أسعار السنة الفارطة، ويتخوف الموالون من استمرار هذا الانخفاض في الفترة المتبقية قبل موعد عيد الأضحى.

ففي أسواق العلمة، عين ولمان وسطيف بدا واضحا الإنخفاض الكبير في الأسعار لدرجة أن أحسن أنواع الأضاحى لم تتجاوز عتبة 5 ملايين سنتيم في وقت أن الأضاحي المتوسطة تتراوح بين 3 إلى 5 مليون سنتيم، وأرجع الموالون سر الانهيار المسجل حاليا إلى قلة الطلب مع كثرة العرض في ظل تخوف الكثير من الموالين من تواصل انهيار الأسعار في الأيام الأخيرة التي تسبق عيد الأضحى، بينما أرجع آخرون سبب هذه الوضعية إلى الانخفاض المسجل منذ أسابيع في جميع السلع والمنتوجات وهو ما كان له تأثير على سوق اللحوم على اختلاف أنواعها.

وفي سياق متصل تكبد العشرات من المزارعين خصوصا بالجهة الجنوبية للولاية خسائر فادحة نتيجة عدم تمكنهم من تسويق متوجاتهم الزراعية وهذا بسبب الانهيار الكبير في أسعار هذه المنتوجات على غرار الخيار، القرعة، الفلفل، الشمندر، الخس والقرنبيط، حيث وصلت أسعار هذه المنتوجات إلى مستويات دنيا في أسواق الجملة منا جعل التجار يعزفون عن شراء هذه المنتوجات وهو الأمر الذي جعل المزارعين في حيرة من أمرهم بخصوص كيفية تسويق هذه المنتوجات مما جعل الكثير منهم يقوم بالتوقف عن هذا النشاط.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق