الأورس بلوس

أعداء الرياضة

رغم حرص الدولة على ترقية الرياضة من أجل إعطاء دفع لقطاع الشباب والرياضة من خلال تشجيع الشباب ومرافقتهم بكل الوسائل والإمكانيات المتاحة، وعلى الرغم من أن كثيرا من مؤسسات الصحة الجوارية عبر مختلف مناطق الوطن تضع سيارات الإسعاف تحت تصرف النوادي عند كل مباراة إلا أن بلدية ثنية العابد قد صنعت الاستثناء من خلال حرمان نادي لكرة القدم من “سيارة الإسعاف” الأمر الذي اضطر القائمين عليه إلى طلب “سيارة جنائز” من جمعية خيرية تحسبا لأي طارئ، ويبقى السبب وراء تعنت بعض المسؤولين في القطاع الصحي ببلدية ثنية العابد مجهولا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق