رياضة دولية

أليغري يرفع القبعة لإمبولي.. ويتغنى بقدرات رونـــالدو

أوضح ماسيمليانو أليغري، المدير الفني لجوفنتوس، سبب مغادرته قبل نهاية مباراة فريقه أمام إمبولي، والتي انتهت بفوز السيدة العجوز بنتيجة 2-1، في إطار الدوري الإيطالي.
وقال أليغري، في تصريحات لشبكة سكاي سبورتس “غادرت قبل صافرة النهاية بـ 5 ثوان فقط، لأنه لم يكن هناك أي خيار سوى نهاية المباراة بفوز جوفنتوس أو تمكن إمبولي من إدراك التعادل”.
وأضاف “دخلنا في أجواء المباراة بعد مرور 10 دقائق من عمر اللقاء، عانينا من بطء التمرير، سمحنا للخصم بالاعتماد على الهجمات المرتدة”.
وتابع أليغري “اللعب أمام إمبولي أمر صعب، لكن في الشوط الثاني، خلقنا العديد من الفرص وقلبنا تأخرنا إلى فوز مستحق، لكن يجب علينا أن نرفع القبعة للخصم”.
وعن إصابة جورجيو كيليني، قائد الفريق، قبل انطلاق اللقاء، أوضح “فضلنا عدم المخاطرة باللاعب، بعد شعوره بالألم، روغاني لعب بشكل جيد، بيانيتش لم يكن حادًا كعادته”.
وأردف أليغري “أخبرت اللاعبين بضرورة الفوز في هذه المباراة، بغض النظر عن الأداء، الهدف الصاروخي لكريستيانو رونالدو، كان لحظة من السحر، من لاعب غير طبيعي”.
ونوه “الأشبال في المدارس سيحاولون تقليد هدف النجم البرتغالي، من الأسهل أن تشجع الأطفال على فعل ذلك، بدلًا من شرح التكتيكات لهم”.
وأتم “يؤلمني أن أرى الأطفال يذهبون للتدريبات ولا يتمتعون بأنفسهم، يجب علينا التركيز على الأشياء البسيطة في الحياة أولًا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق