تكنولوجيا

أمازون تواصل هيمنتها على سوق مكبرات الصوت الذكية

تواصل شركة أمازون حفاظها على موقعها المهيمن ضمن سوق مكبرات الصوت الذكية في الولايات المتحدة خلال هذا العام والعام المقبل، مع نمو المنافسين مثل غوغل وآبل بنسبة بسيطة واستحواذهم على جزء ضئيل من الحصة السوقية لأجهزة Amazon Echo، وذلك وفقًا لتقرير نشرته شركة أبحاث السوق eMarketer.

وتقدر شركة أبحاث السوق أن شركة أمازون ستحتفظ بسهولة بالصدارة خلال عام 2021، حيث سيواصل نحو 70 في المائة من إجمالي مالكي مكبرات الصوت الذكية في الولايات المتحدة استخدام جهاز Amazon Echo.

ومن المرجح أن تستخدم نسبة 69.7 في المائة من مالكي مكبرات الصوت الذكية في الولايات المتحدة أجهزة Amazon Echo في عام 2020، بانخفاض طفيف عن نسبة 72.9 في المائة في العام الماضي، على أن ينخفض الرقم قليلًا في عام 2021 ليصل إلى 86.2 في المائة.

وتستخدم نسبة 31.7 في المائة من مالكي مكبرات الصوت الذكية في عام 2020 جهازًا يحمل علامة غوغل التجارية، بينما تستخدم نسبة 18.4 في المائة فقط بعض العلامات التجارية الأخرى، مثل Apple HomePod أو Sonos One أو Harmon Kardon Invoke.

ووفقًا للتقرير، فإن إجمالي النسب المئوية يبلغ أكثر من 100 في المائة لأن بعض مالكي مكبرات الصوت الذكية يمتلكون أكثر جهاز من علامة تجارية واحدة.

وتشير هذه الأرقام إلى التحديات التي تواجه غوغل وآبل فيما يتعلق بالاستحواذ على حصة سوقية أكبر من سوق مكبرات الصوت الذكية في الولايات المتحدة، إذ بمجرد أن يشتري المستهلك جهازه الأول، فإنه من غير المحتمل أن يغير العلامة التجارية لجهازه التالي.

وعادةً ما يشتري العميل جهازًا من العلامة التجارية نفسها مرة أخرى عندما يرغب في إضافة جهاز جديد لغرفة النوم أو المطبخ، وذلك لأن الأجهزة مصممة للعمل معًا في جميع أنحاء المنزل.

ويوضح التقرير أن أجهزة أمازون لا تتمتع بالمزايا نفسها خارج الولايات المتحدة، وهي أقل قدرة على المنافسة في بعض الأسواق لأنها تدعم عددًا أقل من اللغات غير الإنجليزية من المنافسين الرئيسيين، مثل Google Home.

وقالت فيكتوريا بتروك Victoria Petrock، المحللة الرئيسية في eMarketer: تمكنت أمازون منذ طرحها لجهاز Amazon Echo لأول مرة من تحقيق تفوق على المنافسين في الولايات المتحدة، وتواصل التغلب على التحديات التي يواجهها كبار المنافسين.

وأضافت المحللة “لقد توقعنا من قبل أن تحقق غوغل وآبل مزيدًا من التقدم في السوق الأمريكية، لكن أمازون ظلت قوية، وحافظت الشركة على جاذبية أجهزة Amazon Echo من خلال تقديم أجهزة بأسعار أقل وزيادة عدد مهارات مساعدها الرقمي أليكسا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق