مجتمع

أمن ولاية خنشلة ينظم حملة تبرع بالدم واسعة عبر كامل تراب الولاية

تزامنا واليوم الوطني للتبرع بالدم

إحياء لليوم الوطني للتبرع بالدم المصادف لـ25 أكتوبر من كل سنة نظمت مصالح أمن ولاية خنشلة حملة التبرع بالدم وذلك بالتنسيق مع مديرية الصحة لولاية خنشلة، وهذا عن طريق تسخير المؤسسات الاستشفائية المتواجدة بإقليم الولاية وبمشاركة الجمعية الولائية لواهبي الدم بخنشلة بالمتابعة المستمرة للطاقم الطبي للمركز الطبي والاجتماعي لأمن ولاية خنشلة.

حملة التبرع بالدم هذه تمت بإشراف رئيس المصلحة الولائية للصحة للنشاط الاجتماعي والرياضات لأمن الولاية، وقد سخرت لها مختلف الإمكانيات المادية والبشرية الكفيلة بإنجاحه بتسخير الطاقم الطبي والشبه الطبي للإشراف على العملية وكذا سيارة الإسعاف بالمركز الطبي الاجتماعي لاستعمالها عند الحاجة، أين شهدت هذه الفعالية التي انطلقت بمقر أمن الولاية إقبال كبير من طرف قوات الشرطة بمختلف مصالح أمن ولاية خنشلة وباختلاف رتبهم من أجل المشاركة لإنقاذ أرواح المرضى ممن هم بحاجة لهذه المادة الحيوية، هذا وتهدف العملية إلى جمع أكبر عدد ممكن من أكياس الدم من كل الفصائل وتوزيعها على المستشفيات العمومية لولاية خنشلة لتغطية احتياجات المرضى .

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق