رياضة وطنية

أهلي البرج… الأهلي مهدد بعقوبات قاسية بعد أحداث مباراة المولودية

عنف وشغب.. واعتداءات كلفت خسائر كبيرة

شهدت نهاية مباراة أهلي البرج ومولودية العاصمة أحداثا مؤسفة في ظل احتجاج أنصار الفريق المحلي بعد هزيمة فريقهم بنتيجة هدف دون مقابل حيث اقتحم عدد من أنصار الأهلي أرضية الملعب وحاولوا الاعتداء على عدد من لاعبي الفريق الضيف، وتعرض بعض من لاعبي المولودية على غرار حشود وشعال إلى اعتداءات بالسلاح الأبيض بعد دخولهم في إشباكات مع بعض الأنصار، كما أن اللاعبين تلقوا العلاج اللازم في الملعب حيث تحسنت حالتهم الصحية والتي لا تستدعى القلق، هذا وتعرض 30 مناصرا أغلبهم من المولودية إلى إصابات فضلا عن إصابة 10 عناصر من الشرطة وتم نقل هؤلاء إلى مستشفى بوزيدي لتلقي العلاج، وهذا فضلا عن تخريب بعض مرافق الملعب من طرف بعض أشباه الأنصار.

وأكد رئيس الأهلي أمير بن حمادي أن مسؤولية الأحداث التي وقت بملعب 20 أوت يتحملها حارس مولودية العاصمة فريد شعال بسبب تصرفاته مع الجمهور الذي حاول اقتحام الملعب بسبب هذه التصرفات المؤسفة، مؤكدا أنه ينبغي معاقبة الحارس على هذه التصرفات التي كادت أن تتسبب في وقوع خسائر أكبر لولا تدخل رجال الأمن ولاعبي فريقه من أجل تهدئة الأنصار.

ويواجه الأهلي خطر اللعب دون جمهور في 4 كأقل تقدير وهذا في انتظار صدور قرار لجنة الانضباط نهار الغد حيث جهزت إدارة الفريق ملفا ثقيلا حسب تصريحات المسيرين من أجل التأكيد على عدم مسؤولية الفريق على الأحداث التي وقعت بعد نهاية المباراة وتخفيف العقوبة، علما أن لقاء الداربي أمام وفاق سطيف من المنظر أن يلعب دون جمهور.

وتدرس نهار اليوم إدارة الأهلي مستقبل المدرب خوزي ماريا مع الفريق بعد الهزيمة التي تلقاها الفريق حيث تسير الأمور نحو فسخ عقد التقني الإسباني الذي فضل في قيادة الفريق إلى الخروج من منطقة الخطر حيث اكتفى الأهلي بتحقيق فوز واحد فقط بملعب 20 أوت منذ بداية الموسم.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق