محليات

أولياء الأطفال المرضى بباتنة يشتكون الإهمال والتسيب بمصلحة الرضع

بعد وفاة خمسة رضع منذ أيام قليلة بمستشفى باتنة

رفع أولياء الأطفال الرضع المرضى المتواجدين حاليا بمصلحة طب الأطفال بوحدة الرضع، شكوى كتابية، تحصلت “الأوراس نيوز” على نسخة منها، ضد عمال وموظفي وحدة الرضع بالمصلحة المتواجدة على مستوى المستشفى الجامعي بباتنة، متهمين إياهم بالإهمال واللامبالاة بالأوضاع الصحية لأبنائهم.

جاء ذلك ـ حسبهم ـ، بعد وفاة خمسة رضع في فترة لم تتجاوز عشرة أيام الماضية، متخوفين في الوقت ذاته من تكرار سيناريو الإهمال والتسيب لأبنائهم، خاصة في ظل تقاعس الممرضات ـ حسب تصريحات المشتكين ـ في تقديم الأدوية اللازمة للأطفال الذين يتواجدون على مستوى المصلحة.

هذا وجاء في محتوى الشكوى التي وجهت لمديرية الصحة، أن هذا التسيب والإهمال الذي لحقهم من قبل رئيس المصلحة إلى جانب الممرضات المداومات، قد ألحق أضرارا بأبنائهم، وهو ما تسبب في وقت وجيز بوفاة 5 رضع بذات الوحدة في حين كشف المتحدثون، أن الحالة الصحية لأبنائهم في تفاقم مستمر في ظل غياب الأطباء المناوبين الذين يغادرون المستشفى قبل نهاية الدوام وفي وقت مبكر من الصباح، حيث ناشدوا السلطات المعنية بضرورة التدخل العاجل وإيجاد حل جدي وعاجل لهذه المشكلة، كما هددوا بالتصعيد في حال المماطلة وعدم الاستجابة لمطالبهم.

فوزية. ق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق