محليات

أولياء يطالبون بحماية أبنائهم المتمدرسين بحي “لفوليتيف”

قالوا أن محيط المدرسة أصبح تحت قبضة المنحرفين

يطالب أولياء تلاميذ المدارس الواقعة منها بحي “الفوليتيف” في باتنة، بتحرك السلطات المحلية والجهات الأمنية من أجل ردع ظاهرة إنتشار المخدرات بالمنطقة.

وقال المعنيون في إتصالهم ببـ”الأوراس نيوز” أن إنتشار بعض المنحرفين بجوار المؤسسات الإبتدائية بات يهدد تلاميذ المدارس، وأبدوا في ذات الشأن مخاوفهم من استمرار الوضع في حال عدم القضاء على مثل هذا النوع من الآفات الاجتماعية والتي من شأنها حسب تصريح الأولياء المساهمة في انتشار تعاطي المخدرات بين المتمدرسين.

وأضافوا أن الوضع بات يتطلب توفير الأمن وتكثيف الدورات من أجل إلقاء القبض على مروجي المخدرات، أين حملوا كامل المسؤولية لذات الجهة من أجل حماية أبنائهم قبل فوات الأوان.

من جانب آخر يناشد أولياء التلاميذ السلطات البلدية والجهات المعنية بضرورة تقليم الأشجار الواقعة بذات الحي، وذلك على إعتبارها المكان الأنسب لإستهلاك المخدرات وبمثابة مرتعٍ مناسبٍ للمنحرفين، وهو الأمر الذي يتطلب حسب الأولياء ضرب يد من حديد من كافة الجوانب لإجل إنقاذ المتمدرسين وحتى أبناء الحي من كافة هذه المخاطر.

وأمام إنتشار هذه الممارسات والتي من شأنها على حد قول الأولياء رهن مستقبل أبنائهم الدراسي، يأمل هؤلاء مراعاة الجهات الأمنية والسلطات المحلية لمطالبهم المرفوعة بخصوص حمايتهم من الانحراف في الوسط المدرسي، بدء من محاربة هذه الظواهر التي تهدد ظروف المتمدرسين وتثير مخاوف المواطنين على حد سواء.

حفيظة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق