وطني

أويحيى يتهم أطرافا بإثارة البلبلة حول الأمازيغية

قال أن الأكاديمية ستعرف النور قبل نهاية السنة

كشف الوزير الأول، أحمد أويحيى، عن وجود أطراف تحاول إثارة البلبلة حول اللغة الأمازيغية رغم المجهودات الجبارة التي يقوم بها رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، من أجل ترقيتها، وقال أويحيى، أول أمس، خلال زيارته لجناح المحافظة السامية للأمازيغية ” رغم ما يقوم به رئيس الجمهورية لترقية اللغة الأمازيغية مازالت هناك أصوات ترتفع محاولة إثارة البلبلة حول هذه اللغة الرسمية التي كرست بموجب القانون في الدستور”.
وأشار الوزير الأول الذي افتتح الطبعة 23 للصالون الدولي للكتاب، خلال حديثه مع الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية، الهاشمي عصاد، أن المحافظة السامية للأمازيغية ستكون مرافقة في عملها مع الأكاديمية اللغة الأمازيغية التي ستكون قبل نهاية السنة.
ومن جهة أخرى دعا أويحيى إلى مساعدة الطلبة والأسرة الجامعية من طرف ديوان المطبوعات الجامعية عن طريق تطوير الكتاب الجامعي مؤكدا أن أسعارها في متناول الجميع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق