ثقافة

“أيمن مراح” يستعد للمشاركة في سيلا بنصوص احتوتها أربع كتب جامعة

من المرتقب أن يشارك الموهبة والمشروع المسرحي والكتاب أيمن مراح في الصالون الدولي للكتاب أكتوبر المقبل، أين أوضح أنه لن يشارك بكتاب فردي خاص بل في أربع كتب جامعة استطاع أن يضع نصوصها داخلها بعدما وفت الشروط، على غرار كتاب “نستطيع” عن دار نشر مصرية وهو عبارة عن كتاب يجمع أفضل النصوص التي تتعلق بموضوع النجاح، إلى جانب كتاب “هوس الحروف” وهو كتاب جامع للخواطر وإبداعات الموهوبين العرب، وكتاب “رد شهريار”، وكتاب “الفراق”.
وقال أيمن مراح خلال حديثه مع يومية الاوراس نيوز أن ولاية باتنة تحمل العديد من الكنوز والمواهب في كل المجالات والتي أثبتت تواجدها خارج الولاية أو الوطن، منوها في ذات السياق أن أكبر مشكل يؤرق الشباب يتمثل في عدم وجود دور نشر ترافق الإصدارات وغلائها ماديا وعدم اعطائها فرص متساوية أمام الجميع بما يعني أن الجانب المادي يطغى على الجانب المعنوي مهما كانت قيمة المؤلف الواحد، ما جعل العديد من الشباب يتجهون نحو دور نشر مصرية أو أردنية وحتى لبنانية واتخذوا من الكتب الجامعة وسيلة أخرى لنشر نصوصهم.
وأعرج أيمن مراح إلى عدة نقاط أخرى منها ما تعلق أيضا بصناعة الأفلام والكتب بشكل جدي في الجزائر باعتبارها قطب حضاري وسياحي وثقافي هام، وما تحويه من تنوع في العادات والتقاليد، والعمل على رفع اقتصادها من خلال الاستثمار في الرأسمال البشري، على غرار الدول التي تبنت هذه القاعدة حتى يجد الشباب الجزائري مصدرا آخر لتمويل أعمالهم.
الجدير بالذكر أن أيمن مراح من مواليد ولاية باتنة 31/12/1997 بوادي الماء، ممثل مسرحي وكاتب لرواية “العميل جاك Xx97” والتي لا تزال قيد النشر، سيمثل الجزائر في كتاب “فن المذكرات” الجزء الثالث ولقد تم تسجيله رفقة مبدعين من مختلف دول العالم بالأردن، وله عدة مشاركات في الملتقيات الفنية للمواهب الشابة في الجزائر، إلى جانب تدوين بعض من أعماله بمختلف المجلات الوطنية منها والعربية، الورقية والالكترونية، أما في في مجال المسرح فكانت لديه تجربة في تدريس الأطفال في دار دنيا وإقامة عدة عروض في الثانوية بالمناسبات الدينية أو الفكرية أو الوطنية.
يقول أيمن أن مصدر إلهامه في الكتابة عالميا اجاثا كريستي ودوستوفيسكي، وعربيا أحمد خالد وتوفيق جزائريا وآسيا جبار ومولود فرعون وواسيني الاعرج وأحلام مستغانمي، وفي التمثيل والمسرح عالميا شاروخان وليوناردوا دي كابريوا وجيم كاري وجون ديب، وعربيا أحمد فهمي وعادل إمام، وجزائريا عثمان عريوات وحسان كشاش، وأما عن الأسلوب في الحوار والمرجعية ذاكر نايك وأحمد ديدات.
رقية. ل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق