رياضة وطنية

إتحاد خنشلة يضبط عقارب ساعته على لقاء السلاحف

الأنصار ساخطون ويطالبون بفرض الإنضباط

بعد “السوسبانس “الذي عاشه الرائد اتحاد مدينة خنشلة بفضل التذبذب في التدريبات لأكثر من أسبوع لأن اللاعبين الذين هم من يقررون في مصير الفريق وغياب الانضباط وهو ما لم يهضمه أنصار الفريق ، في الأخير عادت تشكيلة الاتحاد إلى جو التدريبات يوم الأحد تحت قيادة المدرب المساعد معاشي عبد الحق في غياب المدرب الرئيسي صحراوي التهامي الذي فقد نجله يوم الجمعة الماضي ، ومن جهتها إدارة النادي رغم إلحاحها وطلبت من جميع اللاعبين الالتحاف بالتدريبات إلا أنه بعض اللاعبين القاطنين خارج مدينة خنشلة فضلوا مواصلة الركون إلى الراحة على غرار صيد وولطاش والهداف شنيقر هذا الأخير الذي التحق بالمجموعة يوم الثلاثاء وهو ما خلق أجواء مشحونة عند الجميع سيما من قبل أنصار الكحلة والبيضاء الذين لم يهضموا هذه الخرجة من قبل اللاعبين ناهيك أنها ليست المرة الأولى بل هذا السيناريو أصبح معتادا وهو يتساءلون كيف لفريق يوجد في وقت حساس ويلعب على الصعود واللاعبين يتلاعبون بمصيره ولذا حسبهم وجب تطبيق الصرامة وفرض الانضباط على أي لاعب لتكون العبرة للبقية .

العايش. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق