رياضة وطنية

إتحاد عنابة

لجنة الإنضباط تستدعي زعيم وبوعافية معاقب أمام غليزان

قررت لجنة الإنضباط التابعة للرابطة الوطنية إستدعاء رئيس إتحاد عنابة عبد الباسط زعيم للمثول أمامها يوم الإثنين القادم من أجل النظر في تصريحاته الخطيرة بعد مباراة مولودية العلمة وإشهاره لورقة 2000 دج في وجه الحكم بصيري بعد نهاية المباراة، كما عاقبت اللجنة اللاعب بوعافية بلقاء واحد وغرامة مالية بقيمة 3 ملايين سنتيم نظير إحتجاجه على قرار الحكم، وتم تغريم الإتحاد بمبلغ 7 ملايين سنتيم بسبب الألعاب النارية المستعملة من طرف أنصار الإتحاد وكذا العدد الكبير من الإنذارات التي تلقاها اللاعبون، كما أبقت اللجنة ملف اللقاء مفتوحا إلى غاية الإستماع إلى جميع الأطراف.
وجدد رئيس الإتحاد عبد الباسط زعيم تأكيده على رفض إدارة الحكم بصيري لأي مباراة للإتحاد مستقبلا قائلا في هذا الصدد أن فريقه طالب من مسؤولي الفاف ضرورة فتح تحقيق بخصوص التصرفات التي قام به هذا الحكم في مباراة مولودية العلمة خاصة أن شريط اللقاء موجود ويوضح الأخطاء الفادحة التي وقع فيها الحكم، ورفضت إدارة الإتحاد التعليق مرة أخرى على قضية اللاعبين الدائنين وهذا على الرغم من مطالبة الفاف من مسؤولي الفريق ضرورة تسوية القضية في أقرب وقت ممكن لتفادي لجوء اللاعبين القدامى إلى لجنة المنازعات بالفيفا وهو الأمر الذي من شأنه أن يعرض الفريق لعقوبات من الهيئة الدولية.
وشرعت تشكيلة الإتحاد في تحضيراتها لمباراة الجولة العاشرة من البطولة أمام سريع غليزان بمعنويات منخفضة رغم سعي المدرب كمال مواسة إلى رفع معنويات اللاعبين عقب الهزيمة أمام العلمة، كما ركز المدرب مواسة على الجانب النفسي خاصة أن مقابلة يوم السبت ستلعب دون حضور الجمهور بسبب العقوبة المسلطة على الإتحاد.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق