محليات

إجبار شركات النظافة على غسل شوارع العلمة بالمياه

في سياق إجراءات الوقاية من كورونا

أبرمت بلدية العلمة شرق ولاية سطيف اتفاقية مع شركتين خاصتين للنظافة من أجل تولي سحب النفايات وتنظيف الشوارع والأحياء الغربية من البلدية خلال السنة الجارية وهذا في ظل عدم قدرة مصالح البلدية على تغطية جميع أحياء البلدية نتيجة قلة اليد العاملة بحظيرة البلدية بعد تقاعد عدد كبير من العمل خلال الفترة الفارطة وعدم تعويضهم بعمال جدد بسبب تجميد التوظيف.

وحسب تأكيدات رئيس بلدية العلمة توفيق حشاني فإنه من المنتظر أن تشرع الشركتين في العمل خلال أقرب وقت ممكن بعد الانتهاء من الإجراءات الإدارية الخاصة بمنح الصفقات وهذا لسحب النفايات والأوساخ التي تراكمت بشكل ملحوظ في العديد من الأحياء بعد نهاية عقد الشركة التي كانت مكلفة بالعلمة مع نهاية السنة الفارطة.

ومن بين الأمور البارزة في الاتفاقيات المبرمة مع الخواص هي ضرورة تنظيف الشوارع الرئيسية مرة في الأسبوع بالمياه، وهذا في سياق الإجراءات الوقائية المتخذة من طرف السلطات المحلية لمواجهة وباء كورونا الذي أخذ في الانتشار خلال الآونة الفارطة.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق