إقتصاد

إجمالي أصول مصرف السلام بلغ 100 مليار دينار

حقق مصرف السلام ـ الجزائر 100 مليار دينار كإجمالي أصول المصرف، وهو ما يعادل مليار دولار، وقاربت المداخيل الصافية للبنك 5 مليار دينار، وبلغت الأرباح الصافية 2 مليار دينار.

وقال المدير العام للمصرف ناصر حيدر، أمس على هامش الاحتفال بالذكرى العاشرة لتأسيس مصرف السلام ـ الجزائر، بأنّ نمو المؤسسة يتجه نحو الطريق الصحيح، على اعتبار أنّ التمويلات وصلت إلى غاية شهر سبتمبر الماضي 70 مليار دينار، بينما بلغت قيمة الودائع 76 مليار دينار، وهو ما اعتبره نموا مضطردا على الرغم من أنه أشار إلى محدودية فروع المصرف، موضحا أنّ إستراتيجية مصرف السلام تتبنى التوجه إلى التوسع بعد مرحلتي الانطلاق والتثبيت، وعلى هذا الأساس فإنّ عدد فروع المؤسسة سيصل إلى غاية نهاية السنة الجارية 12 فرع، بالإضافة إلى 5 فروع أخرى في طور التحضير لافتتاحها رسميا، وبالتالي سيصل عدد فروع المصرف في نهاية الثلاثي الأول من سنة 2019 إلى 17 فرع، وقبل نهاية السنة المقبل سيصل إلى 21 فرع، مؤكدا على مبدأ الجوارية والمقاربة التي يتبنها المصرف في التقرب من الزبون أينما كان، من إجمال الإسهام في الشمول والإدماج المالي للمناطق النائية، التي قال إنها تتميز بارتفاع الطلب على المنتجات المقترحة من قبل المصرف، مشيرا إلى فتح في كل من ولاية أدرار، ورقلة وبسكرة، بالإضافة إلى باتنة، باعتباره المسعى المراد تثبيته لتقريب الخدمات من الجزائر العميقة.
كما أكد المدير العام للمصرف على طرح مجموعة من المنتجات الجديدة قريبا، على غرار إصدار عملية الصكوك مع مؤسسة مالية متخصصة في الإيجارة، فضلا عن المنتجات ذات العلاقة بالادخار، كما هو الشأن بالنسبة لادخار السكن، إدخار الزواج، دفتر الادخار وكذا ادخار الحج والعمرة، مشيرا إلى أنّ السلطات العمومية والجهات المسؤولة تسعى في الآونة الأخيرة لوضع الإطار القانوني والتنظيمي للمالية والعمل المصرفي القائم على أحكام الشريعة الإسلامية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق