رياضة وطنية

إدارة الفريق لم تفقد الأمل في الصعود وعازمة على لعب كل الحظوظ

شباب باتنة

أفرزت الخسارة التي تعرض لها شباب باتنة في خنشلة حالة من الإحباط لدى اللاعبين، وجعلت التشاؤم يسكن لدى الأنصار، الذين فقدوا الأمل في الصعود ولو أن الإدارة تعتبر حظوظ البقاء ما زالت قائمة، وهي مصممة على طرح كل الأوراق وعدم الاستسلام حتى آخر دقيقة من البطولة فحظوظ الفريق في مواكبة الصراع على الصعود ما زالت قائمة، وتوضح أن فارق 7 نقاط عن الرائد إتحاد خنشلة يمكن تداركه، في ظل بقاء 27 نقطة في المزاد كما تعتبر بأن تحقيق أكبر عدد من الإنتصارات في الجولات القادمة يشكل محطة هامة في درب مواصلة تسلق هرم الترتيب، وتضيف بأن الفريق مطالب بتحقيق الفوز ولا شيء سواه، لتفادي تبخر حلم الصعود، ما يتطلب التحلي بكثير من الصرامة في التعامل مع هذه المواجهات، والإيمان بقدرات وحظوظ الشباب.
على صعيد آخر عادت التشكيلة الأوراسية أمس إلى التحضيرات تحسبا لموعد الجمعة أمام الفريق الجار أمل مروانة، حيث يعتزم المدرب مصطفى عقون التحضير بالشكل الجيد لهذه المباراة، من خلال إبعاد اللاعبين عن ضغط المحيط ووضعهم في حالة نفسية ملائمة، مبرزا في هذا الخصوص حرصه على أخذ المقابلات التسع المتبقية مأخذ الجد، وتفادي الوقوع في فخ الاستهزاء والتهاون، خاصة وأن بطولة هذا الموسم تبدو مفتوحة على كل الاحتمالات وكل شيء فيها وارد ولن يتحدد أي شيء إلى غاية الجولة الأخيرة.
إلى ذلك أكد مدرب الفريق، أن الفريق سيواصل مشواره بنفس العزيمة و الإصرار لاجتياز محنته، مع العمل على محاولة كسر الحاجز البسيكولوجي،من خلال دعوة أشباله إلى نسيان خسارة خنشلة، والتركيز على باقي المحطات الواجب تسييرها في نظره مقابلة بمقابلة نظرا لأهميتها لتحقيق الهدف المنشود.
أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق