رياضة وطنية

إدارة لاصام مطالبة بالفصل في القضايا العالقة قبل استئناف البطولة

جمعية عين مليلة

تنتظر إدارة فريق جمعية عين مليلة العديد من الملفات التي يجب أن يفصل فيها رئيس مجلس الإدارة مليك عمراني ورئيس النادي الهاوي شداد بن صيد ويتصدر الملفات مستحقات اللاعبين، بعدما طرقت الشهر السادس بدون تلقيهم أي سنتيم، بل تلقوا عوض ذلك وعودا فقط، وإلى حد الآن لا يزال التخبط يميز تحركات المسيرين في هذا الملف، فلا هم أقنعوا الممولين بضخ إعانات مستعجلة يفككون بها هذا المشكل العويص، كما أن السلطات المحلية بالولاية في الوقت الحالي لا تتعاطى مع هذا النوع من الملفات كأولوية، بل مكافحة فيروس “كورونا” القاتل.

كما لا تزال تداعيات ملف التسريب الصوتي الخاص بمواجهة وفاق سطيف، يلقي بضلاله على بيت الجمعية الذي لا حديث هنا سوى عن هذه القضية، بالنظر إلى تداعياتها على الفريق ومسؤووله الأول شداد بن صيد الذي إستدعي في فترة سابقة لسماع أقواله في هذه القضية وأكد الأنصار على تضامنهم الكبير مع رئيسهم ويعتبرونه بعيد كل البعد على هذه القضية.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق