وطني

إدماج الآلاف من عمال ما قبل التشغيل في قطاع التربية خلال جانفي

تنفيذا لتعليمة سابقة من وزارة العمل

سيستفيد عمال الإدماج المهني التابعين لقطاع التربية من الإدماج في مناصبهم، قبل آجال 10 جانفي الجاري، في إطار التنسيق الجاري بين وزارة العمل وجميع قطاعات الوظيفية العمومية لتطبيق الإجراءات التي أعلن عنها زمالي مؤخرا، وتخص ترسيم جميع أعوان هذا الجهاز بمناصبهم في 2019.
وفي هذا الإطار وجهت مديريات التربية عبر التراب الوطني مراسلة إلى مديري الثانويات والمتوسطات ومفتشي إدارة الإبتدائيات للتنفيذ وتبليغ المدارس الابتدائية، تتعلق بعملية إحصاء عمال عقود ما قبل التشغيل، الذين يقدر عددهم بالآلاف.
وسيشمل الإجراء العمال التابعين لقطاع التربية دون التابعين للبلديات، وشددت تعليمات مديريات التربية، على ضرورة الالتزام بالآجال المحددة لإنهاء العملية، باعتبار أن وزارة العمل هي من أمرت بإحصاء العاملين في إطار الإدماج المهني بجميع الولايات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق