رياضة وطنية

إرتياح لدى الأنصار بعد عودة المدرب صحراوي

إتحاد خنشلة

عرفت الساعات الماضية الجديد في بيت اتحاد خنشلة وبعدما قرر المدرب صحراوي التهامي الاستقالة بعد سوء تفاهم حدث بينه وبين الرئيس بوكرومة وليد عقب لقاء اتحاد خنشلة وشباب حي موسى على خلفية الوساطة بين المدرب صحراوي واللاعبين للحديث مع الرئيس بوكرومة من أجل تسوية مستحقاتهم المالية ،في هذا الأمر الإدارة لم تتقبل هذا الكلام الذي بدر من الطاقم الفني وحدث الذي حدث وتم الطلاق ، لكنه في آخر المطاف وبعد تدخل بعض الأطراف سعيا لإعادة الهدوء إلى البيت الخنشلي أفضت المفاوضات إلى طي الخلافات الهامشية التي من الواجب أن لا تحدث في هذا الوقت نظرا للتحديات التي تنتظر الخناشلة ومن خلاله تم التصالح بين الأطراف المتنازعة ، كذلك أنصار “الكحلة والبيضاء” استقبلوا هذا الصلح بترحاب وسعادة كبيرة كل هذا مصلحة لفريق ” لياسمكا ” الذي قطع شوطا مهما لتحقيق الصعود.

العايش. س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق