وطني

إطلاق تطبيق إلكتروني لتتبع سكنات عدل

يمنح المكتتبين فرصة متابعة ملفاتهم أول بأول

كشف، يوم أمس، وزير السكن و العمران والمدينة، عبد الوحيد تمار، انطلاق العمل بتطبيق عدل الإلكتروني بداية من اليوم.
وجاء تصريح تمار خلال مشاركته في الجلسات الوطنية للسياحة، بقصر المؤتمرات، مؤكدا أن التطبيق سيسمح بتقريب المكتتبين في صيغة البيع بالإيجار من تتبع مدى تقدم إنجاز سكناتهم.
وصرح مصدر من الوكالة الوطنية لترقية وتحسين السكن في وقت سابق، أن الخدمات التي يقدمها هذا التطبيق إطلاع المكتتب على الأشطر المالية التي دفعها، ومختلف المراحل التي قام بها، على غرار اختيار الموقع السكني، أو نتائج الطعن، أو غيرها مما اعترض ملفه خلال مرحلة الدراسة، كما يقدم التطبيق خدمة مدى تقدم الموقع السكني الذي حول إليه المكتتب، حيث ستقوم الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره بنشر معلومات عن السكن، إلى جانب صور خاصة بالموقع، حسب تقدم الإنجاز من عدمه.
وفي السياق، فإن هذا الإجراء يصبو بالدرجة الأولى إلى إضفاء شفافية على سير البرنامج، سيما برنامج “عدل2″، أي الخاص بالمُكتتبين المُسجلين إلكترونيا في سبتمبر 2013، والذين يمثلون أغلبية المكتبين، وبه – التطبيق- يكون المكتتب قريبا من موقعه السكني.
ومن بين فوائد التطبيق أيضا إعفاء المكتتب من التنقل إلى وكالات تحسين السكن وتطويره، للسؤال عن مدى تقدم ملفه، وغيرها من الأسئلة حول وضعيته، كما تعفيه من التنقل إلى المواقع السكنية التي حول إليها من أجل الاطلاع على مدى سيرورة المشاريع السكنية المبرمجة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق