إقتصاد

إطلاق حملة للتشجيع على الانتقال إلى السجل التجاري الالكتروني

أطلق المركز الوطني للسجل التجاري حملة لتشجيع  التجار على حيازة سجل تجاري الكتروني بدل السجل التقليدي ساري المفعول.

وفي فيديو توضيحي أُنجز باللغات الثلاثة: العربية والأمازيغية والفرنسية يشرح المركز إجراء الحصول على سجل تجاري الكتروني  والذي يندرج في إطار عصرنة القطاع.

ويذكر أن نموذج مستخرج السجل التجاري الصادر بواسطة إجراء الكتروني قد حدده  المرسوم التنفيذي 18-112 الصادر في الجريدة الرسمية رقم 21، وينص المرسوم على أنه يدرج في مستخرجات السجل التجاري للتجار, الأشخاص  الطبيعيين أو المعنويين رمز إلكتروني يدعى السجل التجاري الإلكتروني +س.ت.إ+، ويضيف المرسوم بأن يطبع الرمز الالكتروني +س.ت.إ+ على مستخرجات السجل التجاري  حسب المميزات الآتية: على الوجه, يمين الجهة العليا لمستخرج السجل التجاريي  باللون الأسود على خلفية بيضاء محاط بإطار أسود.

كما نص القانون كذلك على أن قراءة الرمز الالكتروني “س.ت.إ” تتم بأي جهاز مزود بنظام التقاط الصور, بواسطة تطبيق يُحمّل مجانا من البوابة الالكترونية للمركز الوطني للسجل التجاري, في حين تتم عملية تحيين المعلومات الموجودة في الرمز “س.ت.إ” بانتظام من طرف مصالح المركز الوطني للسجل التجاري.

وتجدر الإشارة إلى أن كل تلف يلحق بالرمز الالكتروني “س.ت.إ” يجعل مستخرج السجل التجاري الالكتروني غير صالح، وفي هذه الحالة يلزم صاحب السجل التجاري  بطلب نسخة ثانية من مستخرج السجل التجاري مزود بالرمز الإلكتروني “س.ت.إ”.

كما جاء في المرسوم أنه على التجار غير الحائزين على السجل التجاري المزود  بالرمز الالكتروني +س.ت إ+ طلب تعديل مستخرجات سجلاتهم التجارية لدى فروع  المركز الوطني للسجل التجاري المختصة إقليميا بغرض الحصول على الرمز الالكتروني “س.ت.إ”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق