محليات

إعادة تصنيف 12 فندقا بباتنة

لجنة خاصة تشرع في دراسة ملفاتهم

من المرتقب أن تتم خلال الأيام القادمة، إعادة تصنيف مجموعة من الفنادق بولاية باتنة، في عملية سيقف على تنفيذها خبراء ومختصون في مجال الفندقة، أين ستستفيد الولاية من إعادة تصنيف حوالي 12 فندق بعد التزامهم بمعايير جودة الخدمات المقدمة للزبائن والحفاظ على شروط النظافة وتزويد فنادقهم بأهم المرافق الضرورية لرفاهية الزبون.

وفي ذات الشأن قامت لجنة مختلطة من مديرية السياحة والتجارة بباتنة، بعديد العمليات التفتيشية على مستوى عديد الفنادق ووكالات الأسفار السياحية للوقوف على النقائص الموجودة فيها ومحاولة تحسين الخدمات المقدمة للارتقاء بهذا الجانب، خاصة أن ولاية باتنة تتجه ضمن مخططها الاقتصادي التنموي نحو النهوض بقطاع السياحة واستغلال كافة المقومات التي تزخر بها الولاية، ناهيك عن تطوير الخدمات وعلى رأسها الخدمات المقدمة في الفنادق حيث تحصي الولاية مؤخرا حوالي 14 فندقا نشيطا بطاقة استيعاب تقدر بـ549 غرفة و1116 سريرا، كما توفر حوالي 182 منصب عمل، فيما يرتقب خلال السنة الجارية دخول حوالي 03 مؤسسات فندقية جديدة حيز الاستغلال في كل من بلدية اينوغيسن بطاقة استيعاب تقدر ب20 سرير، وبلدية باتنة بطاقة استيعاب تقدر ب96 سريرا، بالإضافة إلى فندق تيمقاد بطاقة استيعاب 40 سريرا ويحمل اسم “تاراجان” الامبراطور الروماني الذي تم في عهده تأسيس مدينة تاموقادي أو ما يعرف باسم تيمقاد حاليا والتي تعتبر واحدة من أهم المدن الأثرية التاريخية التي تستقطب سنويا مئات السائحين وعلماء الآثار عبر العالم.

يذكر أن آخر تصنيف لفنادق الولاية تم خلال سنوات الثمانينات انطلاقا من معايير تجاوزها الزمن وعلى ضوء ذلك تم تشكيل لجنة ولائية للوقوف على مسألة إعادة تصنيف فنادق الولاية عن طريق هذه اللجنة التي تضم إطارات من قطاعات مختلفة على غرار قطاع الصحة والحماية المدنية وممثلين عن الوكالة الوطنية لتطوير السياحة وكذا الفيدرالية الوطنية للفنادق والمطاعم وممثلين أيضا عن اللجنة الولائية.

إيمان. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق