الأورس بلوس

إقامات جامعية أم سجون؟

بطاقة حمـــــــــراء

اشتكى العديد من الطلبة والطالبات بمختلف الإقامات الجامعية بولاية باتنة من الوجبات المقدمة لهم خصوصا في الفترة المسائية، إذ أكدوا أن الوجبات لا تتعدى بضع وريقات “خس” و ماء أحمر لا يكادون يتعرفون في بعض الأحيان حتى على نوعه وما إذا كان “دويدة، أم سابغيتي”، يحدث هذا في الوقت الذي كان يفترض أن تحسن الإقامات الجامعية من جودة الوجبات خاصة في ظل ما يشهده الطقس من برودة أين كان من اللائق أن تقدم للطلبة المقيمين وجبات ساخنة لا وجبات أشبه بأكلات تقدم للمساجين المحكوم عليهم “بالأعمال الشاقة” لا لطلبة، فمتى سيفكر مسؤولو الإقامات في الاجتهاد لتحسين جودة “الأكل” بدل الإجتهاد في “تحسين ديكور قاعات السهرات” وتحويلها إلى أشبه بملاهي ليلية؟

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق