محليات

إقصاء سكان تحمامت من الربط بالغاز

بسبب خطأ في دراسة المشروع

ينتظر سكان قرية تحمامت التابعة لبلدية ماوكلان في الجهة الشمالية من ولاية سطيف الانتهاء من مشروع ربط سكناتهم بالغاز الطبيعي وهو المشروع الذي توقف حسبهم في الأمتار الأخيرة بسبب نقطة التلاق بين ضفتي الوادي بالمدخل الغربي للقرية، وهو ما تسبب في توقف الأشغال على بد 07 أمتر فقط من نهايتها بسبب تحفظات المقاولة المكلفة بالأشغال عن التداعيات التقنية والدراسة التي هي في الأصل تعود إلى ثلاث سنوات سابقة.

ورغم مرور وقت طويل على ظهور الإشكال إلا أن تأخر تسويته دفع بالسكان إلى المطالبة بضرورة تدخل السلطات المحلية من أجل البحث عن حلول لهذه القضية قبل حلول فصل الشتاء الحالي خاصة أن نسبة الأشغال قارب 95 في المائة ولم يتبق إلا ربط المنازل بالشبكة الرئيسية وكذا تركيب العدادات.

أما المدير الولائي لامتياز توزيع الكهرباء والغاز بسطيف، فقد أكد بأن القرية استفادت من مشروع الغاز الطبيعي ممولا من ميزانية الولاية، مضيفا أنه تقرر إعادة الدراسة بكل الإجراءات الإدارية، وهو ما أدى إلى تأخر الأشغال، حيث تقرر استقبال المواطنين لدفع مستحقات العدادات ليتم ربط منازلهم بالغاز، مع ترقب انطلاق عملية مد القناة على ضفتي الوادي من خلال تقنية العمود الخرساني الأفقي،  وهي العملية التي لا تستغرق أكثر من 10 أيام بعد استئناف عمل المقاولة وهو ما يعني أن المشكل في طريقه إلى الحل في غضون الأيام القادمة.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق