وطني

إلتماسات ثقيلة في قضية أويحي، سلال و ملزي

قدم صبيحة أمس الأربعاء وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد بالعاصمة إلتماساته في قضية المدير السابق لنادي الصنوبر عبد الحميد ملزي ومن معه. وإلتمس وكيل الجمهورية 10 سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة في حق الوزير الأول الأسبق أحمد لأويحيى، و8 سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة لعبد المالك سلال.

في حين تم إلتماس 7 سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة في حق عبد الحميد ملزي، 4 سنوات حبسا نافذا و5 ملايين دينار غرامة ضد كل من مولود، أحمد، وسليم ملزي و3 سنوات حبسا نافذا و500 ألف دينار غرامة لوليد ملزي.

كما التمس وكيل الجمهورية 6 سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة للمدير السابق للجوية الجزائرية علاش بخوش، 7 سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة للمدير السابق لاتصالات الجزائر شودار أحمد، و 4 سنوات حبسا نافذا و500 ألف دينار غرامة للمدير السابق لإقامة الدولة شريط فؤاد.

ويواجه المعنيون تهما تتعلق بتبييض الأموال، تحويل ممتلكات عائدة من الإجرام، سوء استعمال الوظيفة من أجل منح مزايا غير مستحقة، تحريض موظفين عموميين على استغلال مناصبهم من أجل انتهاك القوانين والتنظيمات المعمول بها، وعقد صفقات تخالف الأحكام التشريعية والتنظيمية المعمول بها لأجل منح مزايا غير مبررة للغير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.