رياضة وطنية

إنتقادات لاذعة لعجالي والإتحاد يلعب مصيره أمام القبة

إتحاد عنابة

تواصل تشكيلة إتحاد عنابة تحضيراتها لمباراة الجولة ماقبل الأخيرة من البطولة والتي تعرف إستقبال أبناء بونة للضيف رائد القبة هذا الأحد بملعب 19 ماي 1956 دون حضور الجمهور في ثاني مقابلة على التوالي داخل الديار للتشكيلة العنابية التي توجد تحت ضغط كبير من أجل تحقيق الفوز وهذا لضمان البقاء رسميا دون النظر لنتائج باقي الفرق المهددة بالسقوط في حين أن التعثر من شأنه أن يعقد من وضعية الفريق أكثر ومن حسن الحظ أن المنافس فقد الكثير من حظوظه في تحقيق البقاء قبل هذه الجولة.

وعاقبت لجنة الإنضباط التابعة للرابطة الوطنية اللاعب هاشم بوعافية بالإيقاف في مباراة واحدة وغرامة مالية بقيمة 3 ملايين سنتيم وهذا نتيجة تلقيه لإنذار إحتجاج في المباراة السابقة أمام نجم مقرة، وهو مايعني غيابه عن لقاء يوم الأحد فيما تعرف التشكيلة عودة المدافع معيزة عادل بعد غيابه عن اللقاءات السابقة بسبب الإصابة التي كان يعاني منها، وهذا في الوقت الذي أعرب فيه عدد من اللاعبين عن تذمرهم من طريقة عمل المدرب لخضر عجالي وتحميله مسؤولية الهزيمة في كل مرة إلى اللاعبين رغم أن المعني يتحمل جزءا كبيرا من المسؤولية في الوضعية التي يتخبط فيها الفريق وهذا بعد أن جمع 8 نقاط في 9 لقاءات كاملة أشرف فيها على الفريق، وهذا في الوقت الذي تلتزم فيه الإدارة العنابية الصمت حول الطاقم الفني في ظل إستحالة إجراء أي تغييرات في الوقت الراهن، ولم تصدر لجنة الإنضباط إلى غاية نهار الأمس قرارها فيما يتعلق بتصريحات الرئيس عبد الباسط زعيم وهذا في ظل غياب المعني عن جلسة الإستماع لدى اللجنة وهو الأمر الذي قد يعرضه إلى عقوبة ثقيلة قد تصل إلى حد حرمانه من النشاط الرياضي نهائيا.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق