إقتصاد

اتحادية الخبازين تطالب الحكومة برفع هامش الربح

قال رئيس الاتحادية الوطنية للخبازين، يوسف قلفاط، إن مصالحه لم تتلق أي رد من الحكومة بخصوص إعادة النظر في هامش الربح الذي لا يتوافق مع تكاليف إعداد الخبز العادي.

وأضاف قلفاط أن الملف لا يزال على طاولة الحكومة للفصل فيه بعد انتهاء الوزارة الوصية من عملها ورفع مطلب تحديد هامش الربح والدعم الذي تعتزم توجيهه للخبازين تعويضا على الربح الضعيف المتحصل عليه، كما ذكر المتحدث أن سعر الخبز محدد بـ 10 دينار والحديث عن رفع أسعار الخبز في بعض الولايات غير صحيح، لأن ما تم تسجليه هو متعلق بالخبز المحسن التي تكون أسعاره حرة بناء على نص القانون والتي يحددها أيضا الخباز بحسب المقادير المحددة لكل أنواع الخبز، مؤكدا أن ملف الدعم الذي رفعته وزارة التجارة للحكومة لم يتم البث فيه بعد قائلا أنه منذ أكثر من شهر على رفعنا للمطالب لم نتلق أي رد من الحكومة.
وبخصوص غلق مصالح الرقابة التابعة لوزارة التجارة لبعض المخابز التي لا تحترم السجل التجاري، قال قلفاط إن القانون واضح فكل خباز يصنع الحلويات إضافة إلى الخبز وهو لا يملك سجل لصناعة الخبز والحلويات يغلق محله أو يتعرض لإنذار.
ومعلوم أن اتحاد الخبازين سبق له نفي لجوء بعض الخبازين إلي رفع أسعار الخبز، مؤكدا أن القانون يفرض سعر 10 دينار بالنسبة للخبز العادي أما باقي الأنواع فلا تخضع لتسعيرة محددة أي أسعارها حرة وتخضع لتقدير الخباز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق