محليات

اتصالات الجزائر “تعذب” زبائنها بدائرة بابار جنوب عاصمة ولاية خنشلة

انقطاعات متكررة لفترات طويلة منذ أكثر من 3 أيام

اشتكى سكان بلدية بابار 30 كلم جنوب عاصمة ولاية خنشلة وبالتحديد زبائن مؤسسة اتصالات الجزائر من مشكل الانقطاع المتكرر والمتواصل لشبكة الانترنت منذ أكثر من ثلاثة أيام، ما تسبب في تعطيل وتأخر أعمالهم، وخاصة المؤسسات التي تعتمد على هذه الشبكة من أجل المراسلات الالكترونية، كما أكد بعضهم أن الشبكة عرفت انقطاعا مستمرا تجاوز الثلاث مرات في اليوم وقد يفوق الخمس ساعات حيث شهدت انقطاعا أول أمس من الساعة السابعة ليلا إلى غاية منتصف النهار من يوم أمس، كما تواصلت المشكلة يوم أمس ما زاد من استياء الزبائن الذين تساءلوا بشأن تردي مستوى هذه الخدمة بذات المؤسسة مؤخرا من جهة وكذا دفع فواتير شهرية دون الاستفادة من خدمات الشبكة من جهة أخرى، مطالبين بتحسينها وترقيتها لمستوى تطلعاتهم خاصة أن الانقطاع تزامن مع فترة الامتحانات التي تعد فيها أكثر من ضرورة، كما طالب بعضهم المؤسسة المعنية بتعويض أيام الانقطاع وعدم احتسابها مع فواتير الدفع.
نوارة. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق