وطني

اجتماع لقادة التحالف الرئاسي هذا السبت

الأفلان ينصب هيئة وطنية لتحضير الرئاسيات المقبلة

كشف رئيس هيئة تسيير حزب جبهة التحرير الوطني معاذ بوشارب، عن انعقاد اجتماع لقادة التحالف الرئاسي السبت المقبل وهذا لوضع رؤية واضحة لما سيأتي من استحقاقات.
إلى ذلك كشف المنسق العام لهيئة تسيير حزب جبهة التحرير الوطني معاذ بوشارب، يوم أمس الأول بالجزائر العاصمة، أنه سيتم تنصيب هيئة وطنية للتحضير للانتخابات الرئاسية المقبلة، ستضطلع بقيادة الحملة الانتخابية لصالح مرشح الحزب.
فبعد أن أعلن عن تأجيل المؤتمر الاستثنائي لحزب جبهة التحرير الوطني إلى ما بعد الرئاسيات المقررة لـ 18 أفريل المقبل، أشار بوشارب أنه سيتم تنصيب هيئة وطنية للتحضير لهذا الاستحقاق الوطني، ستضم على الخصوص وزراء سابقين وحاليين ينتمون للحزب وأعضاء غرفتي البرلمان وكذا إطارات الحزب الذين شغلوا مسؤوليات سابقة.
ويأتي إنشاء هذه الهيئة من أجل قيادة الحملة الانتخابية لصالح مرشح الحزب وهي المهمة التي جزم بأنها “ستنجح في أدائها” خاصة وأن حزب جبهة التحرير الوطني يتّبع “برنامجا قويا وطموحا جسد منه الشيء الكثير إلى غاية الآن”، ويعني بذلك البرنامج الرئاسي.
وستتشكل هذه الهيئة من عدة لجان، كل لجنة منها ستكون حرة في اختيار رئيسها ومكتبها، من بينها لجنة الإعلام والاتصال ولجنة جمع استمارات اكتتاب التوقيعات لفائدة مرشح الحزب وكذا لجنة التقارير التي ستسهر على إعداد “تقارير مضبوطة لتحديد مواقع الخلل والعمل على إصلاحها”، يوضح المسؤول الأول عن هذه التشكيلة السياسية، الذي شدد على أن “عهد العمل العشوائي في الحزب بعيدا عن الوثائق والأدلة قد انتهى”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق