دولي

احتجاجات “السترات الصفراء” في هولندا مستمرة

للأسبوع الـ 14

شهدت العديد من المدن الهولندية، أول أمس، بينها العاصمة أمستردام، مظاهرات لحركة “السترات الصفراء”، احتجاجا على سياسية الحكومة، للأسبوع الـ 14.

واحشتد المئات من المتظاهرين في الساحات والشوارع العامة في هولندا، استجابة لدعوات على منصات التواصل الاجتماعي، وردد المتظاهرون، هتافات ضد رئيس الوزراء مارك روته وحكومته، مطالبين بخفض نسبة ضريبة القيمة المضافة، وأقساط التأمين الصحي.
وفي مدينة ليوواردن شمالي البلاد، سار العشرات من أصحاب السترات الصفراء من أمام مركز التجارة العالمي إلى ساحة ويلهلمينا، مرددين هتاف “روته ارحل”.
هذا ويندد أصحاب “السترات الصفراء” في هولندا منذ 14 أسبوعا بقرارات حكومية عدّة من بينها التوقيع على ميثاق الأمم المتحدة للهجرة، وسن التقاعد والغلاء في قطاعي الصحة والتعليم ومشكلة اللاجئين.
وفي الأسابيع الأخيرة، بدأت موجة من الاحتجاجات تضرب عدة دول أوروبية للمطالبة بتحسين ظروف المعيشة، انطلقت من فرنسا ضمن حراك يسمي بـ”السترات الصفراء”، وانتقلت منها إلى هولندا وبلجيكا وألمانيا وإسبانيا وبلغاريا وصربيا والمجر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق