الأورس بلوس

احتجــاج ضد نـزار

بعد أن قضت المحكمة العسكرية غيابيا بالسجن النافذ 20 سنة ضد وزير الدفاع الأسبق اللواء المتقاعد خالد نزار ونجله، تجمع عشرات العمال صبيحة أمس، ممن شركة “سمارت لينك كومينيكايشن”، لمالكها لطفي نجل الجنرال المتقاعد خالد نزار، في وقفة احتجاجية بعد قرار السلطات غلق الشركة، رافعين شعارات تطالب بحقهم ورواتبهم وغيرها من الشعارات التي تعبر عن مصيرهم المجهول ومحاسبة نزار.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق