ثقافة

احياء ذكرى وفاة الأديب “عمار رماش” السبت المقبل

من تنظم الاتحاد الجزائري للملكية الفكرية فرع باتنة

يعتزم الاتحاد الجزائري للملكية الفكرية فرع باتنة تزامنا وافتتاح موسمه الثقافي، على احياء ذكرى وفاة الأديب عمار رماش، والتي جاءت تحت شعار “وقفة وفاء وتقدير”، وذلك السبت المقبل بدار دنيا للبيئة بالمركز الثقافي الرياضي كشيدة لذات الولاية.

وحسب المنظمين  فالمناسبة ستعرف أيضا برنامج ثريا، يحوي على قراءات شعرة لمجموعة من الشعراء، والذي سيكون من تنشيط الشاعرة عدالة عساسلة.

ويعد الأديب عمار رماش من مواليد 1975 ببلدية خناق مايون بسكيكدة، حائز على شهادة ليسانس في اللغة العربية وآدابها من جامعة باجي مختار بعنابة.

زاول تدرسيه في التعليم الابتدائي، كتب الأديب عن الحب والألم والأخلاق، عن الأسرة والمجتمع وعن الصداقة والأصدقاء، تعددت كتاباته بين الشعر والقصة القصيرة والقصة القصيرة جدا والرواية، كما ورد اسمه في الموسوعة الكبرى للشعراء العرب 1956-2006 من إعداد الشاعرة والباحثة المغربية فاطمة بوهراكة، كما ترجمة قصيدة من قصائده إلى الإسبانية ضمها كتاب صدى الشعراء من إنتاج شبكة صدانا الثقافية، صدر له رواية “دروب الورد والالم” عن دار الكتاب العرب بالجزائر سنة 2015، كما له مخطوطات شعرية.

شارك في الصالون الدولي للكتاب بقصر المعارض بالتوقيع لروايته “دروب الورد والألم”، كما شارك في مسابقة شاعر الجزائر، كرمته الشيخة أسماء صقر القاسمي مالكة صدانا الثقافية عام 2014، عرف بأخلاقه الحميدة  وكان آخر ظهور له في تظاهرة التنشيط القرائي التي نظمتها المكتبة العمومية بدار الثقافة محمد سراج، توفي الكاتب عمار رماش 17 أكتوبر 2017 عن عمر يناهز 62 سنة.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق