ثقافة

اختتام فعاليات معرض الكتاب الأمازيغي ببسكرة

اختمت فعاليات معرض الكتاب الأمازيغي الذي احتضنته دار اثقافة محمد رضا حوحو ببسكرة والتي  عرفت فيه دار النشر أنزار عرض 20 مؤلفا عن اصداراتها، إلى جانب عرض كتب أمازيغية أخرى، تمكن خلالها سكان بسكرة من ولووج عالم الكتب بالأمازيغية، كما تم عبر حصص اذاعية مخصصة للإنتاج الأدبي الأمازيغي بمنطقة الاوراس التي بثتها اذاعة الزيبان استضافت كل من الكاتب محمد الصالح أونيسي والكاتب الصحفي نور الدين برقادي ومسير دار النشر آنزار السيد الهادي مزياني.

وحسب المنظمين فالمعرض شمل كتب متنوعة ومتعددة الصنوف على غرار كتب في التاريخ، القصص، القواميس، كتب شبه مدرسية، كتب تعليم مبادئ تعلم الأمازيغية وأعمال ملتقيات.

وأشار المنظمون أن الكتب التي أثارت اهتمام الزوار كانت القواميس والكتب الشبه المدرسية تليها كتب التاريخ وكتب الأدب، على أن الزوار طالبوا بتنظيم  الكثير من مثل هذه التظاهرات وإقامة ندوات فكرية حول الموروث الثقافي الأمازيغي.

اضافة الى المعرض تمكن الزوار بالإلتقاء بكُتاب بالأمازيغية الذين حضروا هذه الأيام على غرار الكاتب أغيلاس مازيغ و الكاتبة خديجة ساعد، وتمت أيضا برمجة مقهى أدبي أمازيغي الأول من نوعه في الأوراس والتي كانت ولاية بسكرة سباقة لاحتضانه.

كما تخلل هذه التظاهرة الثقافية المميزة تكريم الكُتاب ودار النشر من طرف جمعية موزاييك ودار الثقافة أحمد رضا حوحو ببسكرة.

 

رقية. ل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق