ثقافة

اختتام مهرجان قراءة في احتفال ومسرح ربيع الطفل بخنشلة

بعد أسبوعين حافل بالعروض والأنشطة الثقافية

اختتمت فعاليات المهرجان الثقافي قراءة في احتفال في طبعته التاسعة والذي احتضنت فعالياته المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية بخنشلة بحلتها ومقرها الجديد وهذا بعد 4 أيام متتالية من النشاط والحيوية، وتنظيم عديد الأنشطة الثقافية الهادفة لفائدة الأطفال الذين استمتعوا واستفادوا منها كثيرا، أين شهد الحفل الختامي اقامة عديد العروض على غرار عرض مسرحي من تقديم جمعية أشبال أسود قايس الثقافية وكذا تنظيم ورشات تثقيفية وتربوية ومسابقات وتوزيع جوائز وهدايا على الفائزين وكذا المؤطرين لهذه الطبعة.

مهرجان قراءة في احتفال الذي جاء تحت شعار (اقرأ طيف دربي من كتابي) شهد اقبال كبير ولافت للأطفال وأوليائهم الذين ثمنوا هذا النشاط الثقافي الهادف الذي جاء تزامنا والعطلة الربيعية وبعد انتهاء أبنائهم من فترة الامتحانات مطالبين بتواصل مثل هذه التظاهرات التي تحفز الأطفال على القراءة.

محافظ المهرجان ومدير المكتبة السيد نذير بوثريد أكد لـ “الأوراس نيوز” أن هذه الطبعة حققت كل الأهداف المسطرة وذلك من خلال الحضور الكبير للأطفال عبر مختلف البلديات وكذا تفاعل الجميع من سلطات ومجتمع مدني مع هذه التظاهرة، مشيرا إلى المجهودات المبذولة من طرف كل الفاعلين في انجاح هذه التظاهرة.

ومن جهة أخرى أنزل الستار على فعاليات مسرح ربيع الطفل في طبعته الخامسة بدار الثقافة علي سوايعي وهذا بعد 6 أيام من العروض المسرحية المتنوعة من مختلف ولايات الوطن وكان اليوم الأخير من نصيب ألعاب الخفة والألعاب السحرية من تقديم الفنان (عليلو) من ولاية سطيف، كما شهدت هذه الطبعة مشاركة مديرية الأمن الولائي لولاية خنشلة وذلك من خلال تقديم نصائح وتوجيهات للأطفال حول الاستعمال السيئ للأنترنت كما أشرفت أيضا على عملية الطومبولا وتوزيع الهدايا على الأطفال.

مصالح ادارة دار الثقافة علي سوايعي أكدت أن هذه الطبعة شهدت حضور يومي كبير للأطفال الذين استمتعوا كثيرا بمختلف العروض التي قدمتها مختلف التعاونيات والجمعيات المسرحية الثقافية من داخل وخارج الولاية، وسعيها إلى تقديم الأفضل في الساحة الفنية والثقافية في مختلف المحافل والمناسبات.

معاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق