دولي

اختفاء جمال خاشقجي:

الأمين العام للأمم المتحدة يطالب بكشف الحقيقة

طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بكشف الحقيقة فيما يتعلق باختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال أنه يخشى من تكرار هذا النمط من الاختفاء لدرجة تجعله يبدو طبيعيا، وكان خاشقجي، الذي عرف بانتقاد سياسة الحكومة السعودية، قد اختفى في الثاني من أكتوبر الجاري بعد زيارته القنصلية السعودية في إسطنبول.
وتقول السعودية إن اتهامها بإصدار تعليمات بقتله أكاذيب لا أساس لها، فيما نقلت وسائل إعلامية عن وزير الداخلية الأمير عبد العزيز بن سعود قوله إن المملكة أيضا تريد معرفة الحقيقة، ووصف اتهامها بإصدار أوامر بقتله بأنه لا أسس له من الصحة، فيما وقال مصدر أمني تركي إن مسؤولين يملكون دلائل بالفيديو تثبت أن خاشقجي الذي يكتب في صحيفة واشنطن بوست قتل داخل القنصلية.
وقال غوتيريش أثناء حضوره اجتماعا لصندوق النقد الدولي أنه يجب أن نطالب بشدة بالكشف عن الحقيقة، ويجب أن نعرف ما حصل بالضبط ومن المسؤول ، وحين تتكرر أوضاع كهذه علينا البحث عن طريقة لمحاسبة المسؤولين، مضيفا أنه يرى أن على النظام القضائي أن يجعل المحاسبة ممكنة، وعبر عن قلقه من أن يصبح هذا السلوك مقبولا وعاديا، مطالبا الحكومات باتخاذ رد على ما حدث حال اتضاحه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق