إقتصاد

ارتفاع أسعار الواردات والصادرات

خلال التسعة أشهر الأولى من 2018

عرفت أسعار واردات و صادرات السلع، المعبر عنها بالدينار، ارتفاعا خلال التسعة أشهر الأولى من 2018 مقارنة بنفس الفترة من 2017، حسب ما أفاد الديوان الوطني للإحصائيات.

وهكذا، عرفت أسعار واردات السلع بالدينار ارتفاعا بلغ 12.2 بالمائة، وعرفت من جهتها أسعار الصادرات ارتفاعا ملحوظا قدر ب 38.2 بالمائة خلال مرحلتي المقارنة، حسب ما أوضح الديون الوطني للإحصاء في المنشور حول مؤشر الأرقام الاستدلالية للقيم الأحادية للتجارة الخارجية للسلع، كما أفاد الديوان الوطني للإحصاء، فيما يخص تغيير أسعار السلع عند الاستيراد حسب فئة المنتوجات، أن جميع المنتجات سجلت ارتفاعا في الأسعار.

ويتعلق الأمر بأسعار واردات الوقود المعدني والزيوت المعدنية و مشتقاتها (30.2+ بالمائة) والمنتجات الكيميائية ومشتقاتها (14 + بالمائة) والمشروبات والتبغ  (13.9 بالمائة) والمنتجات المصنعة (12.8+بالمائة) والماكنات ومعدات النقل (11.2+ بالمائة) والمواد الخام غير القابلة للأكل ما عدا الوقود (9.3+بالمائة) والمنتجات المصنعة المختلفة (8.4+بالمائة) والمنتجات الغذائية و الحيوانات الحية (7.5+بالمائة) والزيوت والدهون والشموع من أصل حيواني ونباتي (3.9 +بالمائة).

وفيما يخص الأسعار عند التصدير، ذكر الديوان أن أربع مجموعات منتجات من مجموع السبع المشكلة لتركيبة الصادرات عرفت ارتفاعات في الأسعار خلال التسعة أشهر الأولى  من السنة الماضية مقارنة بنفس المرحلة من سنة 2017.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق