إقتصاد

استحداث 400 منصب مالي لأعوان جمارك متخصصين

تعهد وزير المالية، عبد الرحمان راوية، بتخصيص 400 منصب مالي لأعوان جمارك متخصصين لفائدة شباب ينحدرون من ولايات الجنوب، معلنا أن آجال التحاقهم للاستفادة من التكوين “قريبة”.

وخلال إشرافه رفقة وزير السكن والعمران والمدينة, عبد الوحيد تمار، بالمعهد الاقتصاد الجمركي والجبائي بالقليعة على تخرج 62 مفتشا رئيسيا وكذا توزيع، قال راوية، إن هذه المناصب ستضاف هي الأخرى لصفوف منتسبي جهاز الجمارك الذي سيتدعم أيضا “قريبا” بتخرج دفعة تضم 250 مستخدم بعد أن أوشكت فترة تكوينهم على الانتهاء.
وفي هذا الصدد دعا وزير المالية منتسبي الجمارك الحاضرين إلى ترجمة التكوين النوعي الذين استفادوا منه في الميدان بكل “روح مسؤولية واقتدار” مستدلا بتوجيهات رئيس الجمهورية القاضية برفع “التحديات” التي تواجهها البلاد “أمنيا واقتصاديا”.

وأكد وزير المالية أن الجزائر ماضية قدما في تنفيذ إستراتيجية عصرنة جهاز الجمارك من خلال الاهتمام أكثر بنوعية التكوين للموارد البشرية المنتسبة للهيئة، مشددا على “الأهمية البالغة” التي توليها السلطات العليا للبلاد من أجل تخصيص مكانة “مميزة” للإطارات الشابة سيما منهن العنصر النسوي مبرزا أن الإطارات الشابة تشكل “لب نخبة الوطن”.

وأضاف أن قطاع المالية سطر برنامج “ثري وعصري” لتطوير الموارد البشرية بشكل يجعلها في مستوى “مواكبة التطورات الحاصلة ومواجهة التحديات والمتطلبات والتحولات بما يخدم تعزيز التنمية الاقتصادية للبلاد”, كما قال.

وتترجم -يتابع الوزير- الدفعة المتخرجة من معهد القليعة للاقتصاد الجمركي والجبائي – بعد فترة تكوين متخصص “عالية المستوى” دامت 12 شهرا- مجهودات وزارة المالية على عصرنة إدارة الجمارك من خلال تدعيمها بإطارات ذات كفاءة عالية بلغت 1500 مفتشا رئيسيا و 362 مفتش عميد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق