ثقافة

اطلاق جائزة أحسن بحث للشباب حول “فكر مالك بن نبي ورهان الثورة الثقافية”

إلى جانب ندوات فكرية وجلسات بيع بإهداء

احتفت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية مالك بن نبي لولاية أم البواقي وملحقاتها بذكرى وفاة أحد أعمدة الفكر العربي والإسلامي المفكر مالك بن نبي، وذلك في الفترة الممتدة من 26 إلى غاية 31 أكتوبر، أين عرفت الفعالية تقديم معرض خاص بمؤلفات وأعمال المفكر بالإضافة إلى لافتات تعريفية بحياته وكذا بأعلام ولاية أم البواقي ونشأة المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية.

وفي حديثه ليومية  الأوراس نيوز قال مدير المكتبة السيد عبد الجيد بوديار أنه تم بالمناسبة إطلاق جائزة أحسن بحث للشباب حول فكر مالك بن نبي ورهان الثورة الثقافية، في حين قدم كلمة أسهم فيها حول فكر مالك بن نبي وأثنى فيها على الالتفاتة الطيبة للوزارة الوصية ونوه بالمجهودات المبذولة من طرف مختلف النوادي القرائية التي شاركت في هذه الاحتفائية المخلدة لذكرى رحيل المفكر والفيلسوف الجزائري مالك بن نبي، إلى جانب تقديم ندوات حلمت عناوين “فكر مالك بن نبي آفاق وتطلعات”، طرح من خلالها الأستاذ “مرابط سعيد” محاضرة قيمة عالجت أهم أفكار المفكر الجزائري.

هذا وتم عرض حوصلة لثلة من النوادي القرائية لولاية أم البواقي والولايات المجاورة، حيث شهدت الندوة حضورا مميزا لعدة جمعيات ثقافية ناشطة بالولاية وخارجها على غرار  بيت الشعر الجزائري  اتحاد الكتاب بفرعيه أم البواقي وقالمة وجمعية الجوهرة، جمعية المطر، أين أعطى في ذات المناسبة السيد علي بوزوالغ مدير الثقافة لولاية أم البواقي كلمة عامة، كما حضرت اللقاء مريم قبايلية مديرة تسيير الديوان الوطني للممتلكات الثقافية بأم البواقي، وعرفت الندوة حضور إعلامي واسع وجمهور متنوع و متميز.

الفعالية تخللها بيع بإهداء للكاتبة الشابة “أمينة طرباق” لإصدارها الجديد والمعنون بـ “ما ذنبي أنا” والمتمثل في مجموعة قصصية ونظم بيع بالتوقيع على شرفها.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.