محليات

اعتداء على الأراضي الفلاحية بحجة الاستثمار في سقانة بباتنة

فلاحون استنكروا منح قطعة أرضية لمستثمر لإنشاء مدجنة

استنكر فلاحو قرية تازغت ببلدية سڨانة في ولاية باتنة، القرار الأخير التي اتخذته السلطات المحلية، حول منح قطعة أرضية فلاحية لأحد الخواص من اجل إنشاء مدجنة،

المحتجون أكدوا أنهم يملكون وثائق ملكية لهذه الأراضي من سنوات والموروثة أبا عن جد، حيث تقدموا في مرات عدة بطلبات إلى السلطات الولائية من أجل منحهم تراخيص حفر آبار فلاحية لاستغلالها خاصة أنها فلاحية وبإمكانها إنتاج أجود الخضروات والفواكه، مبدين عدم رضاهم على ما يحدث في هذه البلدية لكونهم قدّموا وثائق لكل السلطات من أجل منحهم مشاريع فلاحية استثمارية منذ سنة 2011 ولم يتم الرد عليهم لحد الآن والأدهى والأمر أن هذا المستثمر له ملف جديد وحديث قدمت له جميع التسهيلات من أجل مشروعه الاستثماري الصناعي الذي يحمل مستثمرة دواجن والتي وصفها فلاحوا المنطقة بأنها غير قانونية وليست في المنطقة الصحيحة كون هذه الأراضي تقع قربة المجمعات السكنية وهذا ما يؤثر على البيئة وعلى السكان .

ورفض فلاحوا المنطقة رفضا قاطعا هذا المشروع وطالبوا من السلطات المحلية والولائية إيجاد حل لهذا المشكل الذي صنعوه بأنفسهم أو أنهم سيقومون بإجراءات أخرى .

أيوب. م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق