إقتصاد

الأتراك مستعدون لخلق شراكات دائمة مع الجزائريين

صناعة التبريد والتكييف

أعرب أمس، رجال الأعمال الأتراك المختصين في صناعة التبريد والتكييف بالجزائر العاصمة عن استعدادهم لخلق شراكات “دائمة” و”مربحة” مع نظرائهم الجزائريين المختصين في ذات المجال وذلك بهدف ترقية والدفع قدما بالتبادلات الاقتصادية بين الجزائر وتركيا.

وأكدوا بمناسبة تنظيم لقاء جمع  بين رجال الأعمال الأتراك ونظرائهم الجزائريين بالعاصمة  أنه سيتم بحث عن سبل التعاون والشراكة بين الطرفين على أساس قاعدة القانونية لتسيير الاستثمار الأجنبي بالجزائر 49-51 بالمئة.

وقد تم تنظيم هذا اللقاء بمبادرة  من الجمعية التركية “إسكيد” (المكونة من 110 شركة تركية رائدة في مجال التبريد والتكييف التي تحوز 90 بالمائة من السوق التركية في هذا المجال) والغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة وذلك بهدف  التعاون وتبادل الخبرات وخلق شراكات قوية في مجال التبريد والتكييف والتسخين و تنقية الهواء بين الطرفين الجزائري والتركي، حسبما أفاد به المنظمون.

وفي كلمة له بمناسبة افتتاح هذا اللقاء أكد نائب رئيس جمعية “إسكيد” السيد أيك سردار ديدونيان  أن هذه الجمعية أرسلت دعوات إلى أزيد من 650 رجل أعمال جزائري مهتم بمجال التكييف والتبريد وذلك لعقد لقاءات مع ممثلين 11 شركة تركية مختصة في ذات المجال وذلك للبحث عن سبل التعاون بين الطرفين وعقد شراكات متينة، مضيفا في الشأن ذاته بأن هذا اللقاء سينبثق منه بصفة أكيدة عدة “شراكات واتفاقيات “بين الطرفين التركي والجزائري للعمل سويا في مجال التبريد والتكييف بما في ذلك الاستثمار.

كما أكد المتحدث أنه سيتم تنظيم باسطنبول بتركيا معرض “سوداكس” المختص في مجال التبريد والتكييف في الفترة الممتدة ما بين 2 و5 أكتوبر المقبل داعيا الحضور للمشاركة فيه حيث سيتم خلاله عرض مختلف الأجهزة المتطورة في هذا المجال.

وثمن المستشار التجاري لدى سفارة تركيا بالجزائر السيد بهادير أركان بدوره مثل هذه اللقاءات بين رجال الأعمال الأتراك والجزائريين والتي من شأنها دفع أكثر فأكثر عجلة التعاون الاقتصادي بين البلدين.

وذكر رئيس الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة  لولاية تيبازة وعضو مجلس إدارة ذات الغرفة على المستوى الوطني، جلال سرندي معمر من جهته أن نسبة المبادلات الاقتصادية بين الجزائر و تركيا فاقت 5ر4 مليار دولار وسترتفع مستقبلا إلى أزيد من 10 مليار دولار مثمنا هذا اللقاء الذي جمع بين 11 شركة تركية مختصة في التبريد و التكييف و قرابة 40 شركة جزائرية، مؤكدا أنه سيكلل بإبرام عدة اتفاقيات مربحة لكلا البلدين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق