رياضة وطنية

الأزمة المالية تهدد مستقبل الفريق

أمل الشمرة                  

تراجعت نتائج فريق أمل بلدية الشمرة الناشط في بطولة الجهوي الثاني لرابطة باتنة (المجموعة أ) بشكل كبير منذ إنطلاقة البطولة، خاصة بعد أن الفريق لم يفز منذ خمسة جولات أي منذ لقاء ملعب لمباز، وكشفت عن المعاناة الكبيرة للفريق الذي تراجع كثيرا في الترتيب العام وبات من بين الفرق المهددة بالنزول إلى القسم الشرفي، في حال عدم تدارك الأمور سريعا في الجولات القادمة، حيث يبقى الخطأ ممنوعا على الكتيبة الحمراء في اللقاءات القادمة وخاصة داخل الديار، ويبقى الفريق بحاجة إلى عدم التعثر مجددا بملعبه، وما زاد من معاناة الفريق في بطولة هذا الموسم بغض النظر عن النتائج الفنية هي الأزمة المالية التي يعاني منها الفريق الذي يتخبط في مشاكل مالية كبيرة أثرت بشكل مباشر على نتائج الفريق، حيث يأمل مسيرو النادي في الإستفادة من إعانة مالية محترمة من أجل التخفيف من حدة الأزمة التي باتت تهدد مستقبل الفريق، خاصة وأن اللاعبين بحاجة إلى تسوية مستحقاتهم المالية من أجل تحفيزهم على تحقيق الهدف المنشود في بطولة هذا الموسم في الوقت الذي تراهن فيه تشكيلة الفريق على العودة بنتيجة إيجابية في الخرجة التي تنتظر الفريق نهاية الأسبوع الجاري إلى بلعايبة لمواجهة الفريق المحلي الذي يحتل ريادة الترتيب.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق