رياضة وطنية

الأمل أمام منعرج حاسم لتحديد مستقبل الفريق

أمل مروانة

تتزامن مواجهة الأمل نهاية هذا الأسبوع أمام الجار شباب باتنة مع أخطر المنعرجات التي تنتظر الفريق لتحديد مستقبله فالطموحات التي أبدتها تشكيلة “لابيام” وتطلعها إلى تحسين مكانتها في سلم الترتيب هو ما يجعل الكثير يصف هذه الخرجة بالحاسمة وعلى ضوئها تتضح حظوظ الكتيبة الصفراء في مواصلة لعب ورقة البقاء أو رهن كل الحظوظ، كل هذا يجعل الإدارة ملزمة بالتجند ومضاعفة جهودها بغية تسوية مختلف المشاكل العالقة سواء من الناحية المالية أو التنظيمية بغية التماشي مع متطلبات البطولة وطموحات التشكيلة بدلا من التساهل في عديد الجوانب ما ينعكس سلبا على أداء ونتائج التشكيلة في البطولة كما نشير أيضا على أن مصير الأمل ليس بين يدي لاعبيها فقط بل حتى مصير عدد من الفرق وسيكون بين يدي الفريق الذي لا يتعامل بالكولسة، فتحقيق نتيجة إيجابية في هذا المنعرج الهام سيمكن الفريق من خطو خطوة كبيرة نحو ضمان البقاء لذلك فلقاء الكاب هو الأهم لأن الفوز فيه سيجعل الفريق يحضر في هدوء لكل الاستحقاقات القادمة كما سيكون لاعبو الفريق مطالبين بالفوز في هذه المواجهة بأي طريقة ولا يهم الأداء الذي لم يجن منه الفريق أي نقطة في اللقاءات الماضية كون البطولة وصلت إلى مرحلة يصعب فيها تعويض أي تعثر لذلك يجب أن يكون اللاعبون في مستوى الثقة.

الأنصار عازمون على غزو مدرجات سفوحي

من جهتهم أنصار فريق الأمل أبدوا استعدادات كبيرا للتنقل بقوة وغزو مدرجات سفوحي لتشجيع زملاء السعيد بوشوك في هذه المباراة الهامة والمحلية وسيعملون على دفع اللاعبين إلى الأمام من أجل تحقيق الإنتصار لتصحيح المسار ومواصلة مشوار البقاء بثبات خصوصا وأنهم يدركون على أن الفوز في هذه المباراة المحلية سيكون لها وقع كبير على نفسية اللاعبين في باقي المشوار كما أن اللاعبين بدورهم يؤكدون على أن النقاط الثلاث ستكون من نصيبهم كما نشير أيضا على أن الأنصار يتمنون أن تكون المقابلة احتفالية ومثال للروح الرياضية بين فريقين عريقين من خلال تقديم صورة رائعة عن الكرة الباتنية ولمالا تكون عرس كروي حقيقي خاصة وأن نقاطها الثلاث حاسمة للفريقين.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق